GO MOBILE version!
الأحد 22 أكتوبر 2017 م - 1 صفر 1439 هـ
  • شورى للكيماويات
evergrowfert
مقالات الرأي
القطن المصري.. 1 في 4القطن المصري.. 1 في 4د. خالد فتحي سالم2017-10-16 07:45:56
اقتل طفلك بالـ ”لونش بوكس”اقتل طفلك بالـ ”لونش بوكس”د. أمال صبرى2017-10-05 17:53:07
* اللحمة ** اللحمة *مأمون الشناوي2017-08-31 05:56:08
اللحظة الفارقة في العويناتاللحظة الفارقة في العويناتمحمد صبحي2017-08-29 11:20:29
أماكن تصنع آلامأماكن تصنع آلامد. رانيا البحيري2017-08-20 12:50:59
* تسويق .. وتسوئ .. مصر ! ** تسويق .. وتسوئ .. مصر ! *مأمون الشناوى2017-08-16 14:35:46
مصر 2017 .. البيضة بـ 300 ليتر ماءمصر 2017 .. البيضة بـ 300 ليتر ماءمحمود البرغوثى2017-08-10 16:43:17
الشركة المصرية الخليجية لاستصلاح الاراضى الصحراوية
أكتوبر1120179:41:01 صـمحرّم201439
اليوم.. انطلاق مشروع ”الممارسات الزراعية الجيدة” في الفيوم
اليوم.. انطلاق مشروع ”الممارسات الزراعية الجيدة” في الفيوم
أكتوبر1120179:41:01 صـمحرّم201439
منذ: 10 أيام, 18 ساعات, 52 دقائق, 44 ثانية

يحتفل الاتحاد العام لمنتجى ومصدرى الحاصلات البستانية، اليوم الأربعاء، بإنطلاق مشروع "الممارسات الزراعية الجيدة بمحافظة الفيوم" وذلك بحضور الدكتور جمال سامى محافظ الفيوم، والدكتور حسين الحناوى، رئيس الاتحاد، واللواء أشرف الشرقاوى، مدير الأتحاد ، والدكتور حسين جادين، ممثل منظمة الأغذية فى مصر، ووكيل وزارة الزراعة بالفيوم، وبعض المختصين بالزراعة فى الفيوم.

ومن المقرر أن يطبق المشروع على ثلاث قرى بمركز طامية، وفى قريتين بمركز يوسف الصديق على مدار 30 شهرًا بميزانية تقدر بـ 14 مليون جنيه، تم توفيرها عبر منحة إيطالية

وينفذ المشروع أربع جهات وهم: اتحاد منتجى ومصدرى الحاصلات البستانية، ومنظمة الفاو، وكلية الزراعة جامعة الفيوم، وجمعية الزراعات العضوية "فودا"..

وفى تصريحات سابقة للأرض، أوضح حسين الحناوى، رئيس الاتحاد العام لمنتجى ومصدرى الحاصلات البستانية دور الجهات الأربعة فى المشروع حيث قال:" جمعية "فودا" ستقوم بتعليم المزارعين بكيفية تحويل المخلفات الزراعية إلى أسمدة، بينما ستقوم جامعة الفيوم بدراسة نسبة التلوث فى أراضى المزارعين المشاركين فى المشروع وكيفية التقليل من نسبته وتدريب المزارعين على تقنية تسوية الأرض بالليزر، أما الاتحاد فسيعمل مع جمعيات صغار المزارعين، حيث سيختار الاتحاد جمعية أهلية من كل قرية، بها 200 عضو على الأقل، وسيقوم الاتحاد بتأهيل هذه الجمعيات على الإستدامة بحيث تواصل العمل حتى بعد إنتهاء المشروع، وبعد تحديد هذه الجميات سيتم إعطائها صوب لإنتاج شتلات محسنة بأسعار جيدة ومن شتلة مضمونة وإنتاجية أعلى من الشتلات الموجودة بالسوق العادى، كما سيوفر الاتحاد للجمعيات تكاليف إنتاج هذه الشتلات".

وتابع :" سيقوم الاتحاد بعمل نموذجين من الصوب البلاستيكية بكل قرية من قرى المشروع  وتكليف الفلاحين الماهرين  بمتابعتها  دون تحمل تكاليف إنشائها مع السماح للفلاحين الأخرين بالإطلاع على هذه الصوب لتعريفهم بها وتشجيعهم على تطبيقها".

وأكد أن نخبة من المهندسين الزراعيين ودكاترة الزراعة سيقمون بتدريب الفلاحين المشاركين فى المشروع على كيفية زراعة الشتلات والتسميد والرى ومتابعة محصولهم أول بأول لضمان إنتاج محاصيل ذات جودة ومواصفات جيدة.

وأضاف أن المشروع لن يكتفى بتدريب المزارعين على الزراعة بل سيدربهم  أيضا على كيفية تسويق حاصلاتهم من خلال تنظيم جولات تسويقية ومقابلات مع شركات التصدير وتجار الجملة بمختلف الأسواق.

أُضيفت في: 11 أكتوبر (تشرين الأول) 2017 الموافق 20 محرّم 1439
منذ: 10 أيام, 18 ساعات, 52 دقائق, 44 ثانية
0

التعليقات

47305